للتسجيل اضغط هـنـا

اجدد المواضيع

الإهداءات


العودة   منتديات ليالي الشوق > :: قسم التغذيات الآلية :: > ركن أخبار المواقع والمنتديات العربية والأجنبية

حل مشكلة صغر القضيب الذكري

زيادة طول و حجم القضيب الجنسي ( العضو الذكري ) contact: psy.dali1970 @ gmail.com مقدمة الدكتور صاحب المقال قبل أن نعطي وصفة المادة و

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-31-2010, 10:00 AM   #1

 

الحالـہ: RSS2 غير متواجد حالياً
تسجيليّ: Apr 2009
آخ’َـر آطلآلـہ: 11-02-2012 (08:49 PM)
مُشآركاتيّ: 5,617 [ + ]
الـتقـَـيـَم: 10026
مستوى الـتقـَـيـَم: RSS2 has a reputation beyond repute RSS2 has a reputation beyond repute RSS2 has a reputation beyond repute RSS2 has a reputation beyond repute RSS2 has a reputation beyond repute RSS2 has a reputation beyond repute RSS2 has a reputation beyond repute RSS2 has a reputation beyond repute RSS2 has a reputation beyond repute RSS2 has a reputation beyond repute RSS2 has a reputation beyond repute
 
حل مشكلة صغر القضيب الذكري


زيادة طول و حجم القضيب الجنسي
( العضو الذكري )




contact:


psy.dali1970 @ gmail.com




مقدمة الدكتور صاحب المقال
قبل أن نعطي وصفة المادة و خليط المعالجة و الميكانيزم و الطريقة و الطريقة الصحيحة للإستعمال و التي هي فعالة جدا و سريعة النتائج المستقرة الدائمة و المجربة و العملية و الخالية من أي عوارض بعد كبر أن نفعيل طول و حجم القضيب الجنسي و يعتبر تكبير العضو الذكري الجنسي بالنسبة لكثيرين من الشباب و الرجال الذي يعانون من صغر العضو أو ضموره أي ضائلة في الحجم و قصر الطول لأسباب سنأتي لشرحها في هذا المقال بالتفصيل العلمي الدقيق هدف و حلم و مطمع يستحق العناء لما يخلف هذا الصغر في الحجم و القصر في الطول من سلبيات عضوية و إجتماعية و جنسية كبيرة و كثيرة و من أهمها عدم تناسق الجماع و عدم بلوغ ذروة اللذة الجنسية و عوارض أخرى سنأتي على ذكرها هنا في مقالنا ، و قبل طرح طريقة تكبير أي زيادة طول و حجم القضيب الجنسي بالمقدار المتناسق مع الحجم العادي و السوي و قبل أن نصل لوصفة المادة المكبرة للعضو الذكري علينا سرد الإثبات العلمي و منطقنا العلمي و البرهنة المستند عليها في طريقتنا و هي من بين حقوق كل من يتصل بنا لتحقيق الغرض ( تكبير أي زيادة طول و حجم القضيب الجنسي ) ، أي سنقدم شرح وافي عن المنطق العلمي الذي أفرز هذه النتائج الإيجابية و حقق هذا الحلم المبتغى لكل من يعاني ضمور عضوه الذكري من دون عوارض و في مدة قصيرة و بطريقة علمية و بعيدة عن أي سفسطة لا خلقية و دون إستعمال تقنية و أجهزة و عقاقير تجارية معقدة و مكلفة و غير مجدية و لا فعالة، و التي أثبتت فشلها دون تحقيق أي نتائج لأن أصحابها و منتجوها يفتقدون للمعرفة الحقيقية للجوانب الإنسانية التي لا عد لها و لا تعداد لكثرتها و تعقيد تشابكها و ترابطها العضوي و الفسيولوجي و السلوكي أو النفسي ، فمنها ما هو متصل و منها ما هو منفصل و العلاقة بين كل الجوانب في الإنسان علاقة معقدة و دقيقة جدا و قليل من يجيد الفصل و الربط و المكيانيزمات بين بعض أو كل الجوانب و آليات عملها الوظيفي جنسيا كان أو حركيا أو بصريا أو سمعيا أو غيره ، فهو الإنسان المحتوى لآلاف الجوانب و الجانب الجنسي هو موضوعنا عامة و بالخصوص شرح حقيقة و آلية زيادة حجم و طول العضو الذكري الجنسي و لا أنسى أن أنوه لكل من يهمهم الأمر أننا حذفنا حيثيات و خطوات أخرى لعوارض الضمور و صفات هؤلاء هذه الفئة و الأهم أننا حذفنا تعمدا أجزاء مهمة في العلاج و في تركيبة الخلطة و الني هي حتمية في عملية نفعيل و تكبير حجم و طول العضو الذكري أي القضيب الجنسي ، تفاديا التقليد و حقوق الملكية والتي ترسل بعد الطلب على بريدنا الإلكتروني بشروط متبعة في سياسة تعاملنا مع كل متصل جاد
حقيقة الجانب الجنسي
من بداية الخلق و الخليقة كان و لا زال و سيبقى قوام الشيء و علة وجوده مرهون بنظيره، فلكل شيء زوج أي نظير يسكن و يستقر إليه ، و كذلك لكل ماهية جنسية كانت أو غير جنسية حدين متناظرين أي نهايتين على طرفيه، إحداهما قوة كلية مطلقة لا تحوي أي فعل أي لا تحمل أي شكل حقيقي ثابت مستقر ، و الثانية في الطرف الثاني فعل أي شكل كلي مطلق لا يحمل و لا يحوي أي قوة حقيقية ثابتة مستقرة ، و لنقل عامة أن أحداهما تمثل البداية و هي الشكل و الثانية تمثل النهاية و هي القوة المطلقة و كل مابين هذين الذروتين و هذين الكليتين الشكلية مزج أي تمازج بين قوة و شكل بغلبة أحدهما على الآخر و إذا ما أسقطنا هذه السنن المعرفية العامة أي القوانين العلمية الراسخة على الجانب الجنسي في الإنسان و في الرجل تحديدا أي الذكر ، نستخلص أن العضو الذكري الجنسي للرجل هو قوة جنسية مطلقة لا تحمل أي فعل جنسي أي لا يحمل العضو الذكري أي شكل جنسي حقيقي ، و نستخلص أن وجه الإنسان أي وجه الرجل هو الشكل و الفعل الجنسي المطلق و الذي لا يحمل أي قوة جنسية حقيقية ثابتة ، و أن كل ما بينهما من أعضاء و مساحات جسدية هي مزج بين قوة و شكل جنسي معا و هذه الأعضاء و كل المساحات الجسدية نصفها يغلب الشكل الجنسي عن القوة الجنسية و الشكل الجنسي هي ما يمثلها كل الأعضاء و المساحات الجسدية التي تقع في جهة اللاعوة أي الرقبة و اليدين و الصدر و منطقة الثدي و الحلمات و ما تحت الركبتين و كل ما فوق البطن و هي كلها أشكال جنسية أكبر منها قوة جنسية، و النصف الثاني من المساحات الجسدية يغلب عليه القوة الجنسية على الشكل و الذي يقع في جهة العورة أي ما تحت منطقة البطن و فوق الركبتين و علينا أن نستثني الوجه و العضو الذكري لأنهما مطلقان أي لا يحويان أي مزج حقيقي ثابت في ما بينهما من قوة و شكل جنسي ، و لذلك نلاحظ بوضوح عدم ثبات العضو الذكري بعد قيامه و تصلبه الفعلي في فعل صلابة دائم فترك العضو الجنسي متصلب فعليا لمدة طويلة هو استحالة و كل ما زاد زمن التصلب أكثر و عدم عودة العضو الذكري لحالته الأصلية كلما زاد الألم و هو ما يجعلنا ا أو يجعل أي إنسان مدفوع بإخراج المني لإعادة العضو لحالته أي لقوة مطلقة لا تحمل أي فعل أي لا تحمل شكل جنسي سواء كان هذا الإخراج في المني عن طريق الجماع أو الإستمناء، فتصلب العضو و تشكله بعد قيامه و تصلبه ليس حقيقيا كما ذكرنا في المقدمة، و كذلك هو الوجه أي شكل الرجل الجنسي لا يستطيع أن يثبت في قوة جنسية لمدة كبيرة حقيقية، و من هنا أي مما سبق نستخلص أن العضو الذكري الجنسي عند الرجل هو قوة جنسية مطلقة و الذي لا يثبت في أي فعل و شكل صلابة حقيقية و الوجه أي وجه الرجل هو الشكل المطلق الذي لا يثبت في أي قوة تصلب حقيقية مما يجعله في تغير و عندما يتصلب الوجه لمدة طويلة مما يسبب ألم و هذا الألم وليد و ناتج عن الشد العضلي و التيبس و التشنج و التصلب في شكلنا الجنسي أي وجهنا و هو ما يجعل الرجل الذي تقوى شكله و تصلب يندفع نحو الحبيب و الطرف الثاني بالقبل و المداعبات لتلين و نزع و رمي قوة التصلب و الشد التي تراكمت على الوجه و يكون زوالها ملازم طبعا للذة كبيرة بسبب عودة الوجه لشكله المطلق المستقر أي ذروة التفعيل الجنسي
contact:


psy.dali1970 @ gmail.com



أسباب ضمور حجم و طول
العضو الذكري
كل ما يقع في الجانب الجنسي أي في كل المساحات الجسدية الجنسية التي تحمل موضوع واحد و هو الموضوع الجنسي فكل ما يقع في هذا المسار الجنسي بداية من الشكل الجنسي المطلق و هو وجه الإنسان مرورا بجميع الأعضاء أي كل المساحات الجسدية الممزوجة بين شكل و قوة من رقبة و صدر و أطراف لغاية دخول المنطقة التي تغلب عليها القوة الجنسية عن الشكل وصولا للنهاية الكلية المطلقة و هي ذروة القوة الجنسية الكلية و الذي يمثلها العضو الذكري أي القضيب الذكري الجنسي فكل هذه الأعضاء تقع في خط و مسار جنسي واحد و منه كانت حتمية ترابطها، و إتصالها بآليات و ميكانيزمات أي علاقات عضوية و فسيولوجية و سلوكية تحكمها، و من الحتمية أن التغيير أو أي زيادة أو نقصان في قوة أو شكل أي مساحة جسدية يؤدي للتغير الحتمي لباقي التسلسل العضوي و الفسيولوجي و السلوكي أي كل المساحات و الأعضاء الجنسية الجسدية الأخرى دون إستثناء ، و منه زيادة الشكل الجنسي للوجه أي الفعل الجنسي بكل حيثياته الجنسية يحتم تقلص و نقصان و ضمور القوة الجنسية أي تقلص حجم و طول العضو الذكري أي القضيب الذكري و هذا هو السبب الحقيقي الوحيد لضمور العضو الذكري بعد زيادة كفة الشكل الجنسي فهي تحتم ضمور القوى الجنسية بما فيها العضو الذكري بنقصان حجمه و طوله و العكس صحيح بالنسبة للذين يملكون عضو ذكري مبالغ في حجمه و طوله و غيرها و هم يملكون قوة جنسية كبيرة فهي على حساب ضعف في ضمور كل المساحات الشكلية الجنسية و أبرزها ضعف الوجه و فراغ عضلي و قلة ليونة في الوجه و الصدر و الأطراف أي كل ما يقع في جهة اللاعوة و كذلك تتيع أمور أخرى بالزيادة أو النقصان حسي حجم القضيب الذكري في خشونة الصوت و ليونته الرجولية أي الذكورية و كذلك الفكر و السمع .
و منه كان منطق العلاج بنظرة عامة قبل التفاصيل هو إعادة خفض الشكل الجنسي من ليونة فعلية أي ليونة كل المساحات العضلية و الجسدية التي لا تدخل في جانب القوى الجنسية أي في جهة العضو الذكري و عملنا هو أننا نخفض الفعل و الشكل الجنسي الشكلي أي كل ما يقع فوق الركبتين و تحت البطن ، فخفض هذا الشكل الجنسي يتم بعد أن نقويه أي نصلبه و نزيل تلك الليونة الجنسية و ليس الليونة في جوانب أخرى غير جنسية فذلك خطأ كبير في التدخل في أمور و جوانب غير جنسية ، و إن كل نقصان فعلي و شكلي جنسي بمقدار معين يسمح حتميا و تلقائيا بزيادة القوة الجنسية بنفس المقدار الذي نذلل و نخفض الشكل فهو نفس المقدار الذي يزيد به القضيب لأن كلاهما متصل في خط و جانب إنساني واحد و هو الجانب الجنسي و تسمح طريقتنا في زيادة حجم وطول القضيب بنفس المقدار المرغوب فيه و الاختياري الملائم بطرق عملية دون أي عوارض و لا سفسطة لا خلقية تحت علم و منطق


contact:


psy.dali1970@gmail.com






صفات و عوارض من يعانون ضمور
العضو الذكري
تقلص و ضمور القوة الجنسية أي صغر حجم و طول القضيب الذكري عند الرجل يحتم عوارض أو بالأحرى صفات بحكم هذا الضمور أي هذا النقصان في القوة الجنسية، و هذه الزيادة المفرطة للشكل الجنسي عنده و هي عوارض و صفات تتعدى الجوانب العضوية و الفسيولوجية الجسدية إلى جوانب السلوك و الحياة الإجتماعية و ميولهم في كل المجالات بعضها لا يبدو للعامة بارزا في العلاقة و الترابط مع الجانب الجنسي إلا أنها كذلك و سنذكر هنا عامة قليل من كثير صفات و ميزات هؤلاء الشباب و الرجال الذين يملكون أعضاء ذكرية ضامرة صغيرة و التي ستزول بعد كبر العضو الذكري الجنسي مباشرة لأنها خلقت و تكونت بسبب هذا الضمور الجنسي و نبشر بزوال كل ما هو متصل من عوارض بعد عودة العضو الذكري لحالته السوية من حيث الطول و الحجم.
أولا: إن أغلب ممن يملك عضو ذكري ضامر أي صغير هذا يعني أنه يعاني شكل جنسي كبير أي لديه فائض من الشكل و الفعل الجنسي مما يميل و يحبذ أي يقتصر في علاقته الجنسية أي عند نكاحه في الطمع لكسب القوى الجنسية أيه أنه لا يهتم إلا بالعورة و إيلاج عضوه الجنسي مع إهماله للجهة الشكلية أي لا يهتم تقريبا بالمداعبات و القبل و الحضن و الهمس الصوتي الجنسي أي يحبذ القوى و هذا بسبب أنه يملك شكل جنسي فائض في وجهه و صدره و رقبته لدرجة أنه يوجد منهم أي في هذه الفئة من يصل لدرجة أنه يتقزز من القبل و المداعبات و يسبب ذالك غموض و عدم إرتياح مع الطرف الثاني أو الزوجة و عدم التناسق و الإنسجام في العلاقة و لعدم إكتفائها بتشبع كافي في جانب اللاعوة أي من المداعبات و القبل هذا طبعا إن كانت هي لا تعاني كما يعاني هو من نفس المشكلة الجنسية طبعا بطريقة تناسب تركيبة الأنثى الفسيولوجية و باقي الجوانب.
ثانيا :تبرز في هذه الفئة أكثر من غيرهم أي تبرز في أغلب من يعانون ضمور العضو الذكري الجنسي المبالغة في حجم حلمات الثدي أي رأس الحلمة كونه في الجهة الجنسية الشكلية و هذه الزيادة كانت على حساب نقصان في قوتهم الجنسية أي على حساب نقصان في العضو الذكري و كذلك تبرز في هذه الفئة أكثر من غيرهم مسألة مراودة الصبية أي أن منهم و ليس طبعا كلهم دافع و رغبة في ممارسة الجنس مع شباب و صبية أطول منهم قامة و أقل عمر و أضعف وزن و هذا بسبب أن هؤلاء الصبية بهذه الصفات هم شباب يملكون قوة جنسية كبيرة على حساب ضعف في أشكالهم و وجهوهم الجنسية كما يملكون أعضاء ذكرية كبيرة الحجم و الطول رغم ضعفهم البدني أي هزالة أغلبهم جسميا ، و هذا الدافع غرضه الطمع في كسب ما هو مفقود من قوة الجنس و الذكورة و طبعا كذلك ميلهم للصبية يكون مقصده عامة هو الإيلاج دون المبالغة في الحضن و المداعبات الشكلية و منهم من يسقط في حب و عشق الصبية و يكون بذالك متبوعا و يعاني ما يعاني لأجل صبي بهذا الشذوذ الجنسي و قد يدمر كل حياته الإجتماعية و الأسرية بعشق و مراودة شباب و صبية و كل هذا بسبب ضمور و صغر حجم و قصر في طول عضوه الذكري أي قضيبه الجنسي و قبل أن ننتقل للصفة و ميزات جديدة عن تركيبة هذه الفئة فلا أريد أن نفهم في هذه النقطة أي مسألة الشذوذ أنها معممة أي شاملة على هذه الفئة بعدد و مقدار مطلق أي تعميم على كل شخص يعاني ضمور في العضو لكننا أردنا إبراز و توكيد على أن إنتشار الشذوذ في هذه الفئة أكثر من غيره بكثير في جل الفئات التي تملك أعضاء جنسية ذكرية سوية معتبرة الحجم و الطول للقضيب الذكري الجنسي
ثالثا :من بين حيثيات و ما هو محتوى في الجانب الجنسي لهذه الفئة ممن يعانون ضمور العضو الذكري نجدهم مسألة يعانون فرط و زيادة في ليونة أعضائهم و عضلات و لا نريد تعقيد الموضوع بإدخال باقي الجوانب التي تدخل في الماهية الجنسية مثل البصر و السمع و الفكر الجنسي تفاديا التشويش على القارئ العادي و العامة ، و نعود لمسألة الليونة و الصلابة و لأن الصلابة قوة و الليونة شكل و فعل جنسي و منه كل من يعاني منضمور عضوه الذكري و صغر حجمه فهو بالتالي يعاني نقص في قوته الجنسية و زيادة حتمية في الشكل الجنسي و منه زيادة مفرطة في ليونة الوجه و باقي جوانب أعضاء الجسم ، يعني و ببساطة نجد إنتشار ليس كلي طبعا و لكنه إنتشار كبير لهذه الفئة في ليونة أي عدم تماسك مساحاتهم الجسدية من كثرة ليون عضلاتهم و عدم وجود أي قوة أو نقصانها ا لكبير أي قوة التصلب العضلي التي تدخل في التصلب الجنسي و أي نقصان في قوة الجنس و قوة صلابة العضلات بعد أن إرتفعت ليونتها أي شكلها الجنسي
رابعا: نجد في هذه الفئة أكثر من غيرهم المبالغة أي الزيادة في الليونة الصوتية لأن الصوت يميز الذكورة و الأنوثة و نقصان القوة الذكرية ينقص القوة الصوتية اللفضية و ليس الشدة الصوتية العامة و كذلك نجد قصر القامة منتشر في هذه الفئة أكثر من غيرها.
خامسا: كثير ممن يعاني ضمور العضو الذكري نجده كذلك يعاني السمنة و البدانة و ما يترتب عنهما من سلبيات و عوارض و التي نجد عند البعض ليس الكل عدم إنسجاب في المظهر الجسدي العام أي إنعدام التفاصيل الجسدية مثل الأطراف و البطن و الوجه ، و العضلية في مجملها بسبب كثرة الليونة و عمد وجود قوة صلابة تعطي و تبرز تفاصيل العضلات و كامل مظهر الجسد الذكوري و الرجولي بسبب كثرة الليونة و التي زادت بفقدان النقص في قوة الصلابة و الشد و الذي بدوره ناتج من قلة القوة الذكورية و التى تمثل ضمور و صفر حجم القضيب
سادسا :..............................
سابعا :..............................
ثامنا: ...............تاسعا: .................و عاشرا ..................و طبعا هناك ثامن و تاسع و عاشر و كثيرة هي الصفات و العوارض أي التوابع التي كانت نتيجة هذا الضمور و النقصان في القوة الجنسية و هي التي قد لا ينتبه لها أي كان لها قيمتها العملية و الإجتماعية و ليس كل ما يعرف يقال و يكتب و ليس كل ما هو مثمن يرمى هباء و بدون مقابل و نحن نرسلها عبر البريد مع منطق و مع العلاج الذي نقدمه للتخلص من هذا الضمور المتمثل في ضائلة الحجم و قصر الطول للعضو الذكري و منه و الجيد هو زوال كل العوارض بما فيها الشذوذ الجنسي عند البعض أي المثلية الجنسية مباشرة بعد عودة العضو الذكري لحجمه الحقيقي و طوله المنسجم مع وزن و عمر الشخص و كذلك تزداد قيمة اللذة بعد عودة و كبر العضو الذكري الجنسي و كذلك يعود الإنسجام و المزج بين الجماع و الممارسة الجنسية السوية التي هي خلط بين المداعبات و القبل و الإيلاج دون الافراط في واحدة و إهمال باقي السلوكيات الجنسية عند الجماع و كثيرة هي النتائج الإجابية دون أي عوارض لإحاطتنا بالموضوع كل الإحاطة من كل الجوانب المعرفية للإنسان ، عضوية، فسيولوجية و كلها أجزاء لكل واحد و هو الإنسان .
contact:

psy.dali1970 @ gmail.com




طريقة و نوعية العلاج الوحيد لتكبير
العضو الجنسي
من البديهي طبعا و من الحتمية أننا لن نرمي هنا بكل الحقيقة لتكبير العضو الجنسي لأنها بالمقابل و ترسل عند الطلب عبر البريد أدناه ، و لكن هذا لا يمنع أن نلمح بنظرة عامة عن نوع العلاج و سر نجاحه و المستمد و الفرز من تسلسل منطقي علمي بحث بعيدا عن أي غموض بالماهية الجنسية و التي لا ينبغي لنا أن نرميها ها هنا فالمقال هو دعاية و محتوى لفكرة علمية تسلسلية عامة و ليس كل الحقيقة و لكل جهة طبية و علاجا ملكيتها و حقوق البحوث و الملكية العلمية و آليات العلاج الخاصة بها و كذلك أهملنا نقاط جنسية تفاديا للفتنة و الفهم غير الرجوا من جهتنا ، و قبل أن نعطي عناوين البريد لمن أراد الإستفسار و طلب العلاج فلا أنكر أننا حاولنا جاهدين رغم تعقيد الموضوع و صعوبة صياغته لكل الفئات ذات القدرات المتفاوتة الفهم و درجة الإستعاب و الإدراك المعرفي عند شتى القراء و لأجل ذلك مما كان أسلوبنا هاهنا في هذا المقال التبسيط ثم التبسيط فالتبسيط لدرجة أننا صبغنا المقال بالأسلوب الأدبي من أجل القارئ و العامة كما تفادينا الاستدلال و المبالغة بإستعمال المصطلحات العلمية االحديثة لأجل أن يستوعب القارئ و صاحب الأمر فكرة عامة بأسلوب عامي سلس عن حقيقة ضمور العضو الجنسي و إليكم بعض العموميات عن نوع العلاج و طريقة الإستعمال عامة و بعدها فلمن يهمه الأمر فما عليه إلى مراسلتنا عبر بريدنا لغرض
طلب العلاج و آليات تكبير العضو الذكري بشروط و سياسة نتبعها مع كل متصل دون إستثناء من أي دولة عربية أو غربية

حقيقة موجزة عن العلاج و طريقة الإستعمال
:
علاجنا عامة هو مزيج من بعض الزيوت النباتية الصحية يدلك بها كل مناطق جهة اللاعوة بإستثناء الوجه و هي وصفة سهلة التحضير و عملها هو خفض الليونة الشكلية و الجنسية المفرطة في الصدر و البطن و الذراعين و المهم كل المناطق غير الوجه و كذلك العورة أي ما فوق الركبتين و تحت البطن و عملها كذلك هو خلق تفاصيل الجسم السوي أي تفاصيل العضلات مثل بقية الشباب و الرجال الأسوياء أي اللذين لا يعانون ضمور العضو الذكري و هي ترفع من الشد العضلي و تزيل رخاوة و ليونة تلك المناطق و منه تنقص الليونة و الشكل فتزداد تلقائيا القوة الذكرية أي يزداد حجم و طول العضو الذكري أي القضيب الذكري الجنسي يزيادة إختيارية من صاحيها فهو المسؤول عن توقفها بتوقيف إستعمال العلاج أي الدلك و ادلك و بإيجاز
علاجنا أي طريقتنا ليس كما تتعمد بعض الجهات و المراكز إن لم نقل كلها و تريد أن تقنع الزبائن بالعلاج الطبيعي أو بطرق التدليك و بعض المهارات و التقنيات التي تمدد قدر مقدار من الضئالة في طول العضو بجهد و بدون مراعات العوارض و لا حتى شمولة الربط بين كل جوانب التركيبة الإنسانية المعقدة و المتشابكة جدا كما أن لا أغلب الناس لا يعرف بأن هذه الزيادة إن كانت فهي زيادة ليس العيب فيها المقدار الضئيل و النسبة التافهة في الطول الزائد و إنما ما لا يعلمه أغلب الناس و الرجال و الشباب أن هذه الزيادة وهمية يعني ليست حقيقية فهي زائلة حتميا مباشرة بعد توقف تلك الرضات المضنية و المملة لإن تلك الزيادة كانت و ظهرت للتأقلم مع ذالك الجهد و التدليك و تلك الآليات الغير مدروسة و هي زائلة مباشرة كما أنها قد تخلف عواقب و عوارض لا تظهر لا للخاصة و أصحاب المعرفة بلهى العامة من الناس و أضن أن كل الجهات أو هذه الجهات التي تغري و تعلن زيادات غير حقيقية وهمية تعي أنها زائلة و غير مستقرة لكنه المال و المصالح التجارية دون مراعاة للمستهلك .
و علاجنا هو خلطة طبية صحية تشكل قزة زيتية يدلك بها على كل منطقة الجسد و كل مساحة فيه معدى جانب العورة أي ما تحت البطن و فوق الركبتين لأنها مناطق قوى جنسية و بعد نفس زمن الدهن تدلك خفيف فقطا يعني لكي تغطي جميع المناطق ذات الشكل الجنسي معدا الوجه أي بإستثناء الوجه أي يمسح بها منطقة البطن و الصدر و الأطراف و تحت الركبتين و الرقبة في قبل النوم و مرتين في الأسبوع و بعد أول يوم تبدأ عوارض النجاح تبرز تلقائيا و كل مرة يزداد العضو في الطول و الحجم و تتقوى المناطق الشكلية اللينة و لعدة مرات في حدود الشهر يكون كل شيء تمام و كل شيء ناجح مع العلم أن الخلطة أي هذه الزيت صحية و متكونة من مزيج من يعض الزيوت النباتية يسهل تحضيرها و لكل شخص له الحق لأن يستشير أي جهة أو مركز طبي يثق فيه أو أي دكتور ليطئنه من سلامة هذه الوصفة و عدم تأثيرها أدنى تأثير على الجسم كذلك و لا تترك وصفتنا أي عوارض و يتوقف الشخص بعد شهر بالزيادة أو النقصان حسب تركيبة كل شخص العضوية و الفسيولوجية و العمر و في كل الحالات سنبق معه لشهر على إتصال و تواصل لغاية بلوغ العضو الذكري عنده الحجم و الطول الذي يناسب وزنه و عمره و كل شيء سيكون مفصل عند طلب الطريقة و الوصفة و الإتصال عبر بريدنا


contact:


psy.dali1970 @ gmail.com






طـــــلب العــــلاج



مسألة العلاج عامة تتعدى النصيحة اللحظية و الإستشارة الموجزة مما كان عملنا في تفعيل العلاج أي تكبير العضو الذكري أي القضيب الجنسي تتطلب إرسال شرح عام عن الحالة أي الشخص الذي يعاني ضمور عضوه الذكري من حيث وزنه و عمره و حجم عضوه الذكري و كل ما يعاني من عوارض غير محبذة عنده جنسية أو إجتماعية
و قد نطرح عدة أسئلة عبر البريد لفرز الحالة و تصنيفها بدقة تامة

و سنبق مع المتصل و نرسل الوصفة بدقة و كذلك نرسل له طريقة الإستعمال بإسهاب أي شرح شامل و كامل و نجيب عن أي غموض يكتنفه في الملف المرسل له عن عن الطريقة المركبات الصحية لخلطة الزيت و الوصفة و نعده بتواصل عبر النت و الجوال لأيام و أسابيع في حدود الشهر لغاية بلوغ العضو الذكري عنده للحجم السوي أي العادي فلا كبير يضعف شكله الجنسي و لا ضغير يكبر فعله و شكله الجنسي

ويطلب العلاج و الإستفسار إلا على هذا العنوان الإلكتروني التالي


contact me at:


psy.dali1970 @ gmail.com







Dr


-------------------------
------






.


pg la;gm wyv hgrqdf hg`;vd auv



 
التوقيع :
مواضيع : RSS2



رد مع اقتباس

اخر 5 مواضيع التي كتبها RSS2
المواضيع المنتدى اخر مشاركة عدد الردود عدد المشاهدات تاريخ اخر مشاركة
أعمال يحبها الله في رمضان ركن أخبار المواقع والمنتديات العربية والأجنبية 0 289 06-09-2016 09:30 PM
لاتأتي الامنيات بأالاستغفار ركن أخبار المواقع والمنتديات العربية والأجنبية 0 252 06-09-2016 09:30 PM
عروض سياحية برنامج عائلية مدة 14 يوم في ماليزيا ركن أخبار المواقع والمنتديات العربية والأجنبية 0 235 06-09-2016 09:30 PM
تخزين الاثاث بالرياض ركن أخبار المواقع والمنتديات العربية والأجنبية 0 161 06-09-2016 09:00 PM
برنامج GiliSoft File Lock Pro 10.3.0 لغلق وتشفير... ركن أخبار المواقع والمنتديات العربية والأجنبية 0 167 06-09-2016 09:00 PM

قديم 06-29-2010, 07:01 PM   #2

 

الحالـہ: عالم كهربائي غير متواجد حالياً
تسجيليّ: Nov 2009
آخ’َـر آطلآلـہ: 07-17-2010 (05:29 AM)
مُشآركاتيّ: 6 [ + ]
الـتقـَـيـَم: 50
مستوى الـتقـَـيـَم: عالم كهربائي will become famous soon enough
 
افتراضي


thanxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx


 
التوقيع :


رد مع اقتباس
قديم 07-05-2010, 01:50 PM   #3

 

الحالـہ: صح صح غير متواجد حالياً
تسجيليّ: Nov 2009
آخ’َـر آطلآلـہ: 10-16-2013 (04:58 PM)
مُشآركاتيّ: 1,185 [ + ]
الـتقـَـيـَم: 50
مستوى الـتقـَـيـَم: صح صح will become famous soon enough
 
افتراضي


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


 
التوقيع :


رد مع اقتباس
قديم 07-08-2010, 03:47 PM   #4

 

الحالـہ: زنجبيل غير متواجد حالياً
تسجيليّ: Jun 2010
آخ’َـر آطلآلـہ: 07-18-2010 (04:47 PM)
مُشآركاتيّ: 94 [ + ]
الـتقـَـيـَم: 50
مستوى الـتقـَـيـَم: زنجبيل will become famous soon enough
 
افتراضي


شكرررررررررررررا


 
التوقيع :


رد مع اقتباس
قديم 07-23-2010, 08:17 AM   #5

 

الحالـہ: سيف الدين1 غير متواجد حالياً
تسجيليّ: Jul 2010
آخ’َـر آطلآلـہ: 07-24-2010 (05:02 AM)
مُشآركاتيّ: 0 [ + ]
الـتقـَـيـَم: 50
مستوى الـتقـَـيـَم: سيف الدين1 will become famous soon enough
 


الى كل الشباب اللذين يودون تكبير حجم القضيب لديهم عندي حل لهذا الموضوع العلاج عندي عمره 1500 سنة وعلاج بسيط جدا وانشالله تلاقوا نتائج بهالعلاج اذا احد منكم يحب يستعلم عن العلاج ارجو انكم تتصلوا لعندي على هذا الرقم 00963946669761:sm5:


 
التوقيع :


رد مع اقتباس
قديم 07-31-2010, 11:17 PM   #6

 

الحالـہ: التحديات2 غير متواجد حالياً
تسجيليّ: Feb 2010
آخ’َـر آطلآلـہ: 02-17-2013 (01:06 AM)
مُشآركاتيّ: 819 [ + ]
الـتقـَـيـَم: 50
مستوى الـتقـَـيـَم: التحديات2 will become famous soon enough
 
افتراضي


مشكور


 
التوقيع :


رد مع اقتباس
قديم 07-31-2010, 11:18 PM   #7

الصورة الرمزية دافي مشاعر

 
الحالـہ: دافي مشاعر غير متواجد حالياً
تسجيليّ: Oct 2009
آخ’َـر آطلآلـہ: 03-05-2016 (08:36 PM)
مُشآركاتيّ: 17,426 [ + ]
الـتقـَـيـَم: 1347
مستوى الـتقـَـيـَم: دافي مشاعر has much to be proud of دافي مشاعر has much to be proud of دافي مشاعر has much to be proud of دافي مشاعر has much to be proud of دافي مشاعر has much to be proud of دافي مشاعر has much to be proud of دافي مشاعر has much to be proud of دافي مشاعر has much to be proud of دافي مشاعر has much to be proud of دافي مشاعر has much to be proud of
 
افتراضي


مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه


 
التوقيع :


رد مع اقتباس
قديم 10-13-2010, 11:19 AM   #8

 

الحالـہ: فيني شقاوة غير متواجد حالياً
تسجيليّ: Oct 2010
آخ’َـر آطلآلـہ: 01-22-2011 (02:18 PM)
مُشآركاتيّ: 39 [ + ]
الـتقـَـيـَم: 50
مستوى الـتقـَـيـَم: فيني شقاوة will become famous soon enough
 
افتراضي


يسلمو


 
التوقيع :


رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مشكلة , الذكري , القضيب , حل , شعر


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة




Flag Counter

منتدي ليالي الشوق

↑ Grab this Headline Animator

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
الساعة الآن 08:56 PM.
Powered by vBulletin Version 3.8.8 Beta 1

الاتصال بنا - ليالي الشوق - الأرشيف - الأعلى



Search Engine Optimization by vBSEO

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386 387 388 389 390 391 392 393 394 395 396 397 398 399 400 401 402 403 404 405 406 407 408 409 410 411 412 413 414 415 416 417 418 419 420 421 422 423 424 425 426 427 428 429 430 431 432 433 434 435 436 437 438 439 440 441 442 443 444 445 446 447 448 449 450 451 452 453 454 455 456 457 458 459 460 461 462 463 464 465 466 467 468 469 470 471 472 473 474 475 476 477 478 479 480 481 482 483 484 485 486 487 488 489 490 491 492 493 494 495 496 497 498 499 500 501 502 503 504 505 506 507 508 509 510 511 512 513 514 515 516 517 518 519 520 521 522 523 524 525 526 527 528 529 530 531 532 533 534 535 536 537 538 539 540 541 542 543 544 545 546 547 548 549 550 551 552 553 554 555 556 557 558 559 560 561 562 563 564 565 566 567 568 569 570 571 572 573 574 575 576 577 578 579 580 581 582 583 584 585 586 587 588 589 590 591 592 593 594 595 596 597 598 599 600 601 602 603 604 605 606 607 608 609 610 611 612 613 614 615 616 617 618 619 620 621 622 623 624 625 626 627 628 629 630 631 632 633 634 635 636 637 638 639 640 641 642 643 644 645 646 647 648 649 650 651 652 653 654 655 656 657 658 659 660 661 662 663 664 665 666 667 668 669 670 671 672 673 674 675 676 677 678 679 680 681 682 683 684 685 686 687 688 689 690 691 692 693 694 695 696 697 698 699 700 701 702 703 704 705 706 707 708 709 710 711 712 713 714 715 716 717 718 719 720 721 722 723 724 725 726 727 728 729 730 731 732 733 734 735 736 737 738 739 740 741 742 743 744 745 746 747 748 749 750 751 752 753 754 755 756 757 758 759 760 761 762 763 764 765 766 767 768 769 770 771 772 773 774 775 776 777 778 779 780 781 782 783 784 785 786 787 788 789 790 791 792 793 794 795 796 797 798 799 800 801 802 803 804 805 806 807 808 809 810 811 812 813 814 815 816 817 818 819 820 821 822 823 824 825 826 827 828 829 830 831 832 833 834 835 836 837 838 839 840 841 842 843 844 845 846 847 848 849 850 851 852 853 854 855 856 857 858 859 860 861 862 863 864 865 866 867 868 869 870 871 872 873 874 875 876 877 878 879 880 881 882 883 884 885 886 887 888 889 890 891 892 893 894 895 896 897 898 899 900 901 902 903 904 905 906 907 908 909 910 911 912 913 914 915 916 917 918 919 920 921 922 923 924 925 926 927 928 929 930 931 932 933 934 935 936 937 938 939 940 941 942 943 944 945 946 947 948 949 950 951 952 953 954 955 956 957 958 959 960 961 962 963 964 965 966 967 968 969 970 971 972 973 974 975 976 977 978 979 980 981 982 983 984 985 986 987 988 989 990 991 992 993 994 995 996 997 998 999 1000 1001 1002 1003 1004 1005 1006 1007 1008 1009 1010 1011 1012 1013 1014 1015 1016 1017 1018 1019 1020 1021 1022 1023 1024 1025 1026 1027 1028 1029 1030 1031 1032 1033 1034 1035 1036 1037 1038 1039 1040 1041 1042 1043 1044 1045 1046 1047 1048 1049 1050 1051 1052 1053 1054 1055 1056 1057 1058 1059 1060 1061 1062 1063 1064 1065 1066 1067 1068 1069 1070 1071 1072 1073 1074 1075 1076 1077 1078 1079 1080 1081 1082 1083 1084 1085 1086 1087 1088 1089 1090 1091 1092 1093 1094 1095 1096 1097 1098 1099 1100 1101 1102 1103 1104 1105 1106 1107 1108 1109 1110 1111 1112 1113 1114 1115 1116 1117 1118 1119 1120 1121 1122 1123 1124 1125 1126 1127 1128 1129 1130 1131 1132 1133 1134 1135 1136 1137 1138 1139 1140 1141 1142 1143 1144 1145 1146 1147 1148 1149 1150 1151 1152 1153 1154 1155 1156 1157 1158 1159 1160 1161 1162 1163 1164 1165 1166 1167 1168 1169 1170 1171 1172 1173 1174 1175 1176 1177 1178 1179 1180 1181 1182 1183 1184 1185 1186 1187 1188 1189 1190 1191 1192 1193 1194 1195 1196 1197 1198 1199 1200 1201 1202 1203 1204 1205 1206 1207 1208 1209 1210 1211 1212 1213 1214 1215 1216 1217 1218 1219 1220 1221 1222 1223 1224 1225 1226 1227 1228 1229 1230 1231 1232 1233 1234 1235 1236 1237 1238 1239 1240 1241 1242 1243 1244 1245 1246 1247 1248 1249 1250 1251 1252 1253 1254 1255 1256 1257 1258 1259 1260 1261 1262 1263 1264 1265 1266 1267 1268 1269 1270 1271 1272 1273 1274 1275 1276 1277 1278 1279 1280 1281 1282 1283 1284 1285 1286 1287 1288 1289 1290 1291 1292 1293 1294 1295 1296 1297 1298 1299 1300 1301 1302 1303 1304 1305 1306 1307 1308 1309 1310 1311 1312 1313 1314 1315 1316 1317 1318 1319 1320 1321 1322 1323 1324 1325 1326 1327 1328 1329 1330 1331 1332 1333 1334 1335 1336 1337 1338 1339 1340 1341 1342 1343 1344 1345 1346 1347 1348 1349 1350 1351 1352 1353 1354 1355 1356 1357 1358 1359 1360 1361 1362 1363 1364 1365 1366 1367 1368 1369 1370 1371 1372 1373 1374 1375 1376 1377 1378 1379 1380 1381 1382 1383 1384 1385 1386 1387 1388 1389 1390 1391 1392 1393 1394 1395 1396 1397 1398 1399 1400 1401 1402 1403 1404 1405 1406 1407 1408 1409 1410 1411 1412 1413 1414 1415 1416 1417 1418 1419 1420 1421 1422 1423 1424 1425 1426 1427 1428 1429 1430 1431 1432 1433 1434 1435 1436 1437 1438 1439 1440 1441 1442 1443 1444 1445 1446 1447 1448 1449 1450 1451 1452 1453 1454 1455 1456 1457 1458 1459 1460 1461 1462 1463 1464 1465 1466 1467 1468 1469 1470 1471 1472 1473 1474 1475 1476 1477 1478 1479 1480 1481 1482 1483 1484 1485 1486 1487 1488 1489 1490 1491 1492 1493 1494 1495 1496 1497 1498 1499 1500 1501 1502 1503 1504 1505 1506 1507 1508 1509 1510 1511 1512 1513 1514 1515 1516 1517 1518 1519 1520 1521 1522 1523 1524 1525 1526 1527 1528 1529 1530 1531 1532 1533 1534 1535 1536 1537 1538 1539 1540 1541 1542 1543 1544 1545 1546 1547 1548 1549 1550 1551 1552 1553 1554 1555 1556 1557 1558 1559 1560 1561 1562 1563 1564 1565 1566 1567 1568 1569 1570 1571 1572 1573 1574 1575 1576 1577 1578 1579 1580 1581 1582 1583 1584